2018-05-15 

لمنع ارتفاع أسعار النفط إلى 100 دولار بسبب العقوبات ضد إيران ..هل تتدخل السعودية وروسيا؟

من لندن علي الحسن

تستمر أسعار النفط في الارتفاع  إلى أعلى مستوياتها منذ 2014 ، حيث يتوقع مراقبو السوق أن  تصل الأسعار إلى مستويات قياسية عندما يتم فرض العقوبات الأمريكية على إيران.

 

قناة  CNBC  أوردت في هذا السياق تقريرا ترجمته عنها الرياض بوست نقلت فيه عن أحد كبار المحللين في القناة تأكيده "يبقى أن نرى ما إذا كان منتجو النفط الكبار مثل المملكة العربية السعودية وروسيا سيتدخلون في الخرق لوقف ارتفاع الأسعار بعد الانخفاض المتوقع في العرض الإيراني ."

 

ويضيف التقرير أن أسعار النفط ارتفعت منذ أن قرر الرئيس دونالد ترامب الأسبوع الماضي الإنسحاب من الصفقة النووية الإيرانية ، مما يعني فرض عقوبات على منتج النفط الذي من المحتمل أن يؤثر نقص إنتاجه على .

 

وقالت هيليما كروفت ، رئيسة الإستراتيجية العالمية للسلع في "آر بي سي كابيتال ماركت" إن خسارة النفط الإيراني تعني أن المنتجين التقليديين الآخرين ، مثل السعودية ، سيضطرون للتدخل  لفقدان الإنتاج بمقدار لمنع إنهيار اتفاق أوبك.

 

واضافت "هذا مثير للغاية..عدنا الى وضع لم نتوقع ان نشاهده لأن العقوبات الإقتصادية من المنتظر أن تحرم السوق من الإنتاج الإيراني ولا تنس الإنتاج الفنزويلي ، الذي لعب دورا كبيرا في تحقيق التوازن في هذا السوق - قد تخسر (أوبك) مليون برميل في العام على اساس سنوي".

 

وأضافت المسؤولة في  شبكة "كابيتال كونيكشن" التي تصدر عن قناة "سي إن بي سي" "لذا ، من أجل منع ارتفاع السعر إلى 100 دولار ، من المحتمل أن تتدخل السعودية  من خلال تعويض النقص في الإنتاج."

 

 

ومن المتوقع أن يتم قريبا إعادة فرض عقوبات ما قبل الصفقة والتهديد بفرض عقوبات ثانوية ، التي تعاقب الدول التي تتعامل مع طهران أو المنظمات الإيرانية.

 

و  تتوقع الأسواق أن تؤثر العقوبات على إنتاج النفط الإيراني ـ الذي بلغ 3.8 مليون برميل في اليوم في مارس ، طبقاً لأرقام "أوبك".

التعليقات
أضف تعليقك
الأكثر قراءة
مواضيع مشابهه