2017-01-11 

مهندس الصفقة السعودية التاريخية يغادر مكتب إدارة الدين العام ويعود إلى بنك HSBC

من الرياض فهد معتوق

عاد رئيس مكتب إدارة الدين في المملكة العربية السعودية، الذي أشرف على بيع سندات سيادية سعودية بقيمة  17.5 مليار دولار في شهر اكتوبر الماضي ، إلى  إتش إس بي  السعودية ، وفقا لما أكدته مصادر مطلعة.

 

وكالة بلومبرغ أوردت في هذا السياق تقريرا ترجمته عنها الرياض بوست أكدت فيه بأن مصادر مطلعة أكدت أن  فهد السيف، الذي أعير إلى وزارة المالية في شهر مايو الماضي لإدارة مكتب الدين في المملكة العربية السعودية  يخطط للعودة إلى البنك السعودي البريطاني رئيسا للخدمات المصرفية والأسواق العالمية. 

 

 

 

وأضافت ذات المصادر أن السيف سينضم أيضا إلى مجلس إدارة إتش إس بي سي في السعودية .

 

 

وكانت الحكومة السعودية قد كلفت  السيف بإنشاء مكتب إدارة الدين كجزء من الاستعدادات لبيع أول سندات  على المستوى الدولي، و الذي سجلت فيه المملكة  رقما قياسيا بالنسبة للأسواق الناشئة.

 

 

وتهدف المملكة من خلال بيع لكبح جماح عجز الميزانية بعد تراجع أسعار النفط الذي أدى إلى تراجع  قيمة الإيرادات في الوقت الذي أوضح فيه الحكومة السعودية سعيها لانهاء العجز المالي بحلول عام 2020.

 

التعليقات
أضف تعليقك
الأكثر قراءة