820 الرياض بوست - الرياض بوست في أسبوع
الرياض بوست في أسبوع
بي بي سي

لم تنقطع الصحافة البريطانية عن مناقشة التوتر الذي تصاعد بين إيران والسعودية عقب إعدام رجل الدين الشيعي نمر باقر النمر، إذ تضمنت صحف الأربعاء اللندنية مقالات وتحليلات حول الموضوع. ففي صحيفة الديلي تلغراف نطالع مقالا بعنوان "يجب أن تدعم بريطانيا السعودية في مواجهة إيران"، كتبه كون كوغلن.   يستهل الكاتب مقاله بالقول "في آخر مرة زار فيها وزير الخارجية السعودي عادل الجبير لندن

من الرياض، أنجوس مكدوال

رويترز - أثار إعدام السعودية لرجل دين شيعي غضبا طائفيا في مختلف أرجاء الشرق الأوسط لكن بإعدام عشرات من المدانين بالانتماء لتنظيم القاعدة في الوقت نفسه توجه السعودية رسالة قوية مفادها أنها لا تتسامح مع التشدد السني في البلاد.   وكانت السعودية تعلم أن إعدام نمر النمر وثلاثة آخرين من الشيعة لتورطهم في عمليات قتل سياسي سيثير موجة غضب واحتجاجات في الخارج لكن يبدو ان حساباتها للموقف أفادت أن

من الرياض، فهد معتوق

يتذكر السفير الأميركي السابق في السعودية فورد فريكر خلال عامين قضاها في عمله في المملكة، ملامح من علاقة عملية جمعته مع وزير الخارجية الأمير سعود الفيصل، الذي كان واحداً من أيقونات السياسة العربية، وعمل وزيراً لخارجية بلاه لأكثر من أربعة عقود.   وفي مقال نشرته الصحيفة الواشنطنية "بوليتيكو" يقول فريكر إن انتظاره للقاء الأمير السعودي الذي سمع عنه منذ سنوات شبابه الأولى، حين كان ا

من لندن، علي الحسن

لا تتمتع العلاقات بين الرياض وموسكو بالدفء بشكل عام، رغم أن الأخيرة كانت أول من اعترف بالدولة السعودية عند تأسيسها أوائل الثلاثينات من القرن الماضي. ومرد انعدام الكيمياء بين العاصمتين بدأ بأسباب أيدلوجية، ما لبثت وأن فاقمت منه الخلافات السياسية، لتصبح العلاقات بين البلدين مشوبة بعدم الثقة.   وعلى أكثر من صعيد يتضح للمحللين فجوة الخلاف السعودي الروسي، خصوصاً إذا نظرنا إلى الملف السوري، و

من دبي، سيف العبد الله

نفى الأمير السعودي سعود بن محمد العبد الله الفيصل في تصريحات خاصة لصحيفة "الرياض بوست" تسلمه مبادرة جزائرية حول العلاقات السعودية الإيرانية، خلال لقاء جمعه قبل أيام مع الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقه.   وقال الأمير سعود بن محمد العبدالله  إن "اللقاء مع فخامة الرئيس الجزائري كان مجرد لقاء ودي لم يتم الحديث خلاله عن أي موضوع سياسي بل كان في مجمله حديث حول المشاريع

من الرياض، فهد معتوق

لا تزال شخصية أصغر وزير دفاع في العالم ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، تثير اهتمام عدد من دوائر صنع القرار الدولية، وكذلك وسائل الإعلام العالمية التي تحاول استكشاف أبرز ملامح شخصية رجل الدولة القوي الذي يتولى مجلسا وطنيا مهما، وهو مجلس الشؤون الاقتصادية والتنموية.   ونقل تقرير نشرته هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي عن محللين قولهم إن شخصية الأمير التي تميل لوتيرة العمل السري

من واشنطن، خالد الطارف

روى الكاتب الأميركي المعروف توماس فريدمان في مقال نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" قصة زيارته الأخيرة للسعودية بدعوة من مركز الملك سلمان للشباب، وتفاصيل لقاءه مع الأمير الشاب محمد بن سلمان، ولي ولي العهد في السعودية، ووزير الدفاع، والرجل الذي يتولى رئاسة المجلس الاقتصادي، الذي يلامس حياة مواطني المملكة.   وفي التفاصيل فإن فريدمان قضى ليلة مع الأمير الشاب في مكتبه واستمع إليه عن تفا

فريدريك ويري، باحور يتشارد سوكولسكي، مركز كارنيجي.

تبنّت الولايات المتحدة استراتيجية لتهدئة المخاوف الخليجية بشأن الاتفاق النووي مع إيران ومخاوف تخلّي الولايات المتحدة عنها، من خلال مبيعات الأسلحة الجديدة وإعادة تقديم التعهّدات الأمنية الأميركية القائمة.   وتُعدّ دول مجلس التعاون الخليجي شريكاً مهماً في المجال العسكري وفي مكافحة الإرهاب، حيث تمثّل مبيعات الأسلحة وبناء القدرات عنصرَين أساسيّين لانخراط الولايات المتحدة مع شركائها في مجلس

من واشنطن، خالد الطارف

ذكرت دراسة حديثة صادرة عن مركز "كارنيجي" أن منطقة الخليج بحاجة لنظام إقليمي جديد، تلعب فيه طهران وبغداد دوراً مسانداً لدول مجلس التعاون، وبناء على ذلك فإن واشنطن ملزمة بلعب دور الحياد في صراع النفوذ الدائر في المنطقة، خصوصاً بين الرياض وطهران.   وتشير الدراسة إلى أن جوهر المعضلة الأمنية في المنطقة يكمن في تضارب الرؤى: إذ تسعى إيران إلى خروج القوات الأميركية، كي تتمكّن من

من واشنطن، خالد الطارف

من واشنطن، خالد الطارف: حالة من عدم اليقين تغلف العلاقات الخليجية الأمريكية، بعد أن شعر الحلفاء الأغنياء بالنفط، والمهددون باستمرار، بأن إدارة أوباما أعطت ظهرها لعقود طويلة من التحالف معهم، في منطقة غنية بالنفط والاضطرابات.   وعلى الرغم من أن الحكومة الأمريكية تصر دائما على لعب بورقة "الالتزام بأمن دول الخليج" إلا أن تأخر وصول شحنات الأسلحة، وتعثر بعضها، يسبب المزيد من ال

من لندن، علي الحسن: ليس سراً أن العلاقات السعودية البريطانية تمر بأسوأ مراحلها، منذ آخر توتر كبير شهدته العلاقة، في الثمانينات، حين سحبت الرياض سفيرها من لندن احتجاجا على فيلم بثته بي بي سي واعتبرته الأسرة المالكة مسيئاً. ونقلت مصادر سياسية أن الرياض أبدت استياءها الشديد أكثر من مرة من استخدام العلاقة معها كورقة انتخابية في بريطانيا، فضلاً عن التدخلات المستمرة من بعض السياسيين في الأحكام التي ي

وكالات- اختارت مجلة فوربس الأمريكية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ضمن أوائل الشخصيات الأكثر نفوذا في العالم.   وبحسب واس تصدر خادم الحرمين الشريفين قائمة أقوى الشخصيات في العالم العربي والرابع عشر عالميًا في القائمة التي نشرت أمس وشملت رؤساء وملوكاً لعدد من دول العالم ورجال أعمال وشخصيات شهيرة سواء على الصعيد السياسي أو الاقتصادي.   وبحسب الفرسية اخت

أثار استهداف الطائرات الروسية للثوار في جنوب سوريا مخاوف اسرائيل والأردن لاسيما أنّها  المرة الأولى التي تركز فيها موسكو على "تل هارا"  الواقع على بُعد تسعة عشر كيلومتراً تقريباً من الحدود الإسرائيلية - وغيرها من المواقع في محافظة درعا، فضلا عن التصريحات الروسية، التي تؤكد أنّ موسكو تخطط لتتوسع إلى مناطق أخرى، بما فيها جنوب سوريا. وكشفت مذكرة صادرة عن النخب الروسية أن الجيش

في ظل الاتهامات المتزايدة التي تلاحق المنهج الوهابي وإمامه الشيخ محمد بن عبدالوهاب أعلنت المملكة العربية السعودية عن الانتهاء من مركز حول الفكر الوهابي في السعودية بنهاية العام المقبل.   آثار المركز الكثير من الجدل إلا أنّ السعودية تسعى لترسيخ منهج اسلامي غير قابل للتغيير، وضحض كافة الاتهامات والملابسات التي تلاحق المسلمين لاسيما الوهابين منهم.   ليست السعودية وحدها من ترد ال

موقع قنطرة

فوجئ العالم مع بداية العام 2011 بموجة من الاحتجاجات تحولت الي ثورات في العالم العربي نجح بعضها في اسقاط الانظمة كما في تونس مصر وليبيا بينما كان بعضها الآخر قصيرة ولم تأت بعواقب تذكركما في الأردن. حيث خرجت احتجاجات في الأردن، خلال ما عرف بثورات الربيع العربي، إلا أنها لم تترك أي أثر في البلاد. وبحسب موقع قنطرة يرى الناشط الأردني تامر خورما أن تجنب النظام لاستخدام الرصاص كان من موانع تحول الاحتجاجا

من القاهرة، علياء علي

بعد الاستقبال الحافل الذي قوبل به اللاجئون في ألمانيا، هناك جانبا آخر للموضوع. إذ قالت الشرطة الألمانية إن عدد الهجمات التي تعرضت لها ملاجئ اللاجئين في ألمانيا زادت إلى أكثر من الضعف، مقارنة بعام 2014. وعلى الرغم من ان اللاجئين عند وصولهم إلى عدد من المدن الألمانية حظيوا بترحيب منقطع النظير من بعض المتطوعين من المواطنين الألمان والأجانب المقيمين في ألمانيا. وبادر هؤلاء المتطوعون إلى تقديم المسا

سالم الكتبي

كنت، ولا زلت، اعتقد بأن الجنرال ديفيد بترايوس، المدير السابق لوكالة الاستخبارات الأمريكية (سي أي أيه) من المسؤولين والخبراء الأمريكيين الذي يمتلكون دراية كبيرة بتفاصيل المشهد العراقي المعقد منذ الغزو الأمريكي في مارس 2003. وهذه الدراية تبدو أحياناً كسلاح ذي حدين؛ فقد تغذي أي توجه سياسي حقيقي لانتشال العراق والعراقيين من دوامة الاخفاق المتكرر الذي يعانونه منذ سنوات مضت، والمساعدة في إيجاد بدائل فاع

دويتش فيله

يسعى العاهل السعودي الملك سلمان خلال زيارته لواشنطن إلى إيصال صوت بلاده ومصالحها إلى مسامع الشريك الأكبر. لكن مواقف البلدين الشريكين ورغم عراقة العلاقات بينهما تتباعد عند نقطة أساسية وحاسمة. عند استقباله للعاهل السعودي في البيت الأبيض أكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن بلاده تتفهم قلق دول الخليج، خصوصا قلق السعودية فيما يخص التطورات في اليمن. في اليمن يشن تحالف دولي بقيادة السعودية منذ أشهر حر

روسيا اليوم

اتفقت السعودية وروسيا على تشكيل لجنة مشتركة لاستكمال العمل على اتفاقية التعاون في مجال الطاقة النووية السلمية. ونقلت روسيا اليوم عن صحيفة "الوطن" السعودية في عددها الصادر قول نيكولاي دروزدوف مدير تطوير المشاريع الدولية في شركة "روس آتوم" ، إن الجانبين يعتزمان اتخاذ خطوات عملية وتحديد مشاريع بعينها تعود بالنفع على كليهما. وبيّن أنه على مدى العام الجاري سيتم تنظيم ندوة لعرض تجربة الخبراء الرو

من الرياض، غانم المطيري

يلتقي الرئيس الأمريكي باراك أوباما والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في أول قمة بينهما الجمعة 4 سبتمر في البيت الأبيض بواشنطن. وبحسب وكالة الأنباء السعودية أعلن الديوان الملكي السعودي أن الملك سلمان سيتوجه إلى الولايات المتحدة الخميس في زيارة رسمية بدعوة من اوباما. وأضاف البيان الرسمي، أن الملك سيبحث مع أوباما وعدد من المسؤولين "العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها في المجالا

الأكثر قراءة