مقالات
محمد فهيد

من الملاحظ أن البيئة الأم لم تكن في أغلب المشاريع والمبادرات العالمية والإقليمية التنموية والإنسانية ذات أولوية، وذلك للاهتمام الغالب بالإنشاءات ،والعمل ،واستدامة الموارد الطبيعية والإنتاج الصناعي والزراعي على حساب البيئة. وأكثر الكيانات الوطنية والأممية تعمل على مساعدة الإنسان وإهمال ما يحيط به من كائنات حية أخرى تعمل مع العنصر البشري في دورة توازنية تكاملية لتحافظ على هذا الكوكب. جاءت المبادرة

غالية خياط

كاتبة سعودية @Ghaliahk      العلاقات المنتشرة تحت مسمى الحب الذي يخلط كثير من الناس بينه وبين شعور الحيازة والتملك، حيث أنهما متشابهان ولا يلتقيان. فالعلاقة الأسمى لا تنتهي ولا تتأثر بحياة، أو موت، أو غياب، وحضور. شعور الحب خلاق، وملائكي، وعلاقة مزدهرة وصحية، وضرورية جداً للحياة. وهذا عكس شعور الحيازة والتملك فهو مدمر وغير صحي وغير آمن للنفس؛ ولهذا وجب أن تقيم علاقتك بنفسك، وبزوجت

هوازن الزهراني

آمنت القيادة الرشيدة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان –حفظهما الله-بالدور التنموي الذي تلعبه المرأة في دعم الاقتصاد الوطني والخطط التنموية الشاملة، وما يحققه ذلك من مكاسب اجتماعية واقتصادية وتنموية للوطن، فوفق التقرير الذي أصدرته الهيئة العامة للإحصاء، فقد أظهرت مؤشرات الربع الأول من العام 2020 زيادة حصة مشارك

من باريس،سلمان السعيد

كشفت إذاعة RMC الفرنسية أن مستثمرا سعوديا بات قريبا من شراء نادي شاتورو الفرنسي الناشط في الدرجة الثانية. و أعلن الأمير عبد الله بن مساعد يوم الأحد عن اتفاق مستقبلي لشراء فريق دوري الدرجة الثانية الفرنسي وفق التقرير الذي تولت الرياض بوست ترجمته. و أكد الأمير السعودي لوكالة فرانس براس قرب الاستحواذ على نادي دوري الدرجة الثانية الفرنسي. وكشف مالك شيفيلد يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز ، و ال

فيصل بن عبد العزيز الميمي​​

لسنا مواطنين وحسب، ولسنا فقط وطنيين، بل نحن أكثر من ذلك.. باختصار هذا هو «الشعب السعودي العظيم ».. الذي أثبت للتاريخ وللعالم بموافقه النبيلة أنه شعب حقق للوطن كل الواجبات وتجاوز في ولائه وانتمائه كل المؤامرات وضرب لشعوب العالم أجمع أروع الأمثلة، فقد حقق التماسك واللحمة الوطنية.. فهو شعب عظيم ذو كيان رفيع ويعيش في قلب سلمان بن عبدال

رندا الشيخ

  البدايات. تلك الكلمة اللذيذة التي تغرينا بالإقدام والإندفاع نحو ما نريد، مهما كان الطريق إليه وعراً. لكنها رغم ذلك، قد تسمح للتسويف أن يخدّر عزائمنا ويخدعها! قد نعقد العزم على البدء، وقد لا نحظى أحيانا ببداية صريحة تفصح عن وجودها، ولا ندرك أننا بدأنا في الأساس إلا حين نلمح محطة الوصول وهي تلوح لنا من بعيد، فنكتشف فجأة أننا ودون أن نشعر.. عشنا أجمل البدايات! تلك التي تأتي دون أدنى سعي منا،

د.سالم الكتبي

لا يمكن لمراقب موضوعي أن ينكر الأثر السلبي البالغ للانقسام الحاصل في صفوف القوى الدولية الخمس الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران، حيث يلعب هذا الانقسام دوراً خطيراً في تشجيع الملالي على مواصلة انتهاك التزاماتهم الواردة في هذا الاتفاق؛ فالحاصل أن الصين وروسيا في كفة، وبقية القوى الدولية المشاركة في الاتفاق (الولايات المتحدة والمانيا وبريطانيا وفرنسا) في كفة أخرى، وقد تفاقمت هوة الخلافات

د.أيمن سلامة

المحاولات المستمرة والممتدة لجماعة الحوثي لاستخدام القوة العسكرية المميتة و توسيع نطاق العمليات العسكرية العدائية باستهداف المدنيين المحميين والأعيان  المدنية غير المستخدمة بشكل مباشر أو فاعل في هذه العمليات العدائية العسكرية ، يُعد خرقاً جسيماً لقواعد القانون الدولي الإنساني ، وتحديداً القواعد العرفية لذلك  القانون والتي أقرتها الممارسات الدولية للدول ، فضلا عن المواثيق &

د.سالم الكتبي

بعد سنوات أربع من العقوبات الصارمة والعزلة والعجز الذي بلغ حد صعوبة شراء لقاحات "كورونا" وأدوية للشعب الايراني، وبعد مجىء إدارة أمريكية جديدة تتبنى رؤية ونهجاً مغايراً تماماً في التعاطي مع نظام الملالي، يبدو بديهياً لأي ذي بصر وبصيرة، بل حد أدنى من التفكير الاستراتيجي، أن يبادر هذا النظام البائس إلى إظهار مؤشرات وشواهد على حسن النوايا، بما يشجع إدارة الرئيس جو بايدن على اتخاذ ق

د. محمود محمد بترجي

من أبناء حارة البحر بمدينة جدة، نشأ يتيم الأب، والدته وجدته العامودية من تكفّل بتربيته ورعايته، ظهرت لديه موهبة الكتابة في زمن مبكر، تألق فيها، ربطته صلة قُربى بالأديب الأستاذ محمد حسن عواد.  سافر إلى الإسكندرية في الخمسينيات الميلادية لدراسة طب الأسنان لتحقيق حُلم والدته ،  لم ينقطع عن الكتابة قط، فقد كان يُرسل بكتاباتهِ إلى الأستاذ عبدالفتاح أبو مدين - صديقه فيما بعد-  لينشرها ف

د.سعود كاتب

مقالي هذا هو تعقيب على مقال الأستاذ خالد المالك بعنوان "على رسلك يا معالي الوزير"، والذي يرد فيه على معالي وزير الإعلام الأسبق الدكتور عبد العزيز خوجة. وسوف أتناول الموضوع من ثلاث جوانب هي: - أولاً: تعريف سريع بمشكلة الصحافة الورقية - ثانياً: مغالطات غير متوقعة في مقال الأستاذ المالك - ثالثاً: الحل المقترح بعيداً عن العواطف والمجاملات سأبدأ أولاً بتعريف موجز بمشكلة "الصحافة الور

د.سعود كاتب

مقالي هذا هو تعقيب على مقال الأستاذ خالد المالك بعنوان "على رسلك يا معالي الوزير"، والذي يرد فيه على معالي وزير الإعلام الأسبق الدكتور عبد العزيز خوجة. وسوف أتناول الموضوع من ثلاث جوانب هي: - أولاً: تعريف سريع بمشكلة الصحافة الورقية - ثانياً: مغالطات غير متوقعة في مقال الأستاذ المالك - ثالثاً: الحل المقترح بعيداً عن العواطف والمجاملات سأبدأ أولاً بتعريف موجز بمشكلة "الصحافة الورقية&

د.سالم الكتبي

بعيداً عن متون وتفاصيل الجدل السياسي المحتدم في الولايات المتحدة حول تحديد مصير الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، وهل يمضي مشروع عزله من منصبه قبل أيام وربما ساعات قلائل من نهاية فترة رئاسته رسمياً في العشرين من يناير الجاري، أو "يفلت" ترامب من النهاية السياسية الأكثر بؤساً في التاريخ السياسي الأمريكي، فإن المشهد الأمريكي قد كشف عن حقائق جديدة في غاية الأهمية، وفي مقدمتها هذا النفوذ ا

فيصل بن عبد العزيز الميمي​​

يعتقد البعض أن الثقافة في معظم جوانبها ايجابية مهما كانت. لكن هناك ما يسمى بالثقافة البائسة حيث التفكير السلبي، الذي يتبعه كثيرون ويزرعونه في عقول أبنائهم. فالدنيا كما نعرف أخذ وعطاء، ولكن هذه الفكرة وتلك القاعدة، لا تتنافى مع العطاء ومع الود والتواصل وبث الروح الايجابية في العلاقات الإنسانية التي باتت في بعض المجتمعات جثة هامدة بسبب الأنانية أو الإصرار على التبادلية  في التعاملات الإنسانية.

شيخة أحمدي

  ٩٠٪؜ من الرجال يؤكدون على ان النساء وان اختلفت ملتهم او جنسيتهم فهم كلهم " نكهه واحده" ! حلوو؟؟؟ حلوووو!! و٩٪؜ من الرجال يقولون غير هذا الكلام إن لكل أمرأه "طعم" ف الايطاليه مثل "مونيكا بيلوتشي" تختلف عن الاميركيه "بريتني سبيرز "كما تختلف الفرنسية "آن بروشيه "عن الكوريه "كيم سيو هيونغ" وكذلك المصرية الجميله الراحله "سعاد حسني

ضياء الدين سعيد بامخرمة

إن الدبلوماسية في أبسط تعريفاتها التقليدية هي صياغة وتنفيذ السياسة الخارجية للدولة، وإدارة العلاقات الدولية عن طريق المفاوضات والأسلوب الذي يستخدمه السفراء والمبعوثون لإدارة وتسوية هذه العلاقات، وهي وظيفة الدبلوماسي أو فنه.   ومن أبرز وظائف الدبلوماسية جمع المعلومات وفق الطرق المشروعة وتقديم صورة إيجابية عن الدولة وتنفيذ سياستها الخارجية.  ويستند العمل الدبلوماسي إلى العديد من المعاهد

الدكتور أيمن سلامة

تتزامن الهجمات  الإرهابية الأخيرة ضد الولايات المتحدة الأمريكية مع خبرات ، ومخاضات لم تُخَبَر بها الولايات المتحدة الأمريكية من قبل ، فالتشظي في الروح الواحدة ظاهر، والانقسام الخطيرفي الرؤي جَلي ً،لكن ما أثار التوجس ،التصريحات الأخيرة للرئيس الامريكي القادم جو بايدن ، والتي أشار فيها إلي أن إدارته لديها العديد  من الخيارات للرد علي الهجمات السيبرانية  الروسية الأخيرة وفقا لتأكيد الم

د.أيمن سلامة

بسرعة  البرق و السهم و الطرف ، تعرضت  الولايات المتحدة  الامريكية هذا الأسبوع لقصفاتٍ مباغتةٍ شَلت الأدمغة قبل الأجهزة، وعطلت التفكير وحيرت التدبير، ولم يبالغ شهود الاهل الأمريكيين في مقاربتهم الهجمات السيبرانية التي لن تكون الأخيرة التي تتعرض لها القوة الأعظم في العالم، بأول صفعة يتعرض لها الإقليم الأمريكي في السابع من ديسمبر عام 1941 في "بيرهاربر". فالحرب السيبرانية لا

رندا الشيخ

 قبل أسابيع ليست بالقليلة قررت أخذ استراحة من الكتابة. لم يعلم أحد بقراري هذا.. حتى أنا! كان الأمر تلقائيا بشكل ظريف ودون وعي مني، فقد شعرت بالحاجة للإبتعاد.. للسكون.. للصمت وسط كمٍّ من الفوضى غير المبررة لعقلي، فوضى الحياة بالمجمل. هذا الإبتعاد جعلني أتذوق طعما مغرياً للامبالاة لم يسبق لي أن اختبرته، خاصة وأني أبالي كثيرا، بل كثيرا جدا في بعض الأحيان. وعلى الرغم من أن للكتابة صوتاً متمرداً

د.إبراهيم البليهي

إن مجموع الأفكار والعلوم والخبرات والحكمة؛ التي تملكها البشرية عمومًا؛ هو رصيدٌ هائلٌ؛ في عظَمته، وضخامته، وتنوُّعه، واتساعه، وعمقه، وتناقضاته؛ حيث يستحيل على الفرد أن يلم به، فضلًا عن أن يتمثَّله تمثُّلًا صحيحا. ومن هنا جاءت ضرورة التخصصات ليضطلع كل فرد بتخصص واحد يخدم به مجتمعه ويكون مصدرًا لرزقه . وهذا يؤكد ضآلة نصيب الفرد قياسًا بعظمة مجموع المنجزات البشرية في مجالات الفكر، والعلم، والفن، وتجل

الأكثر قراءة